‏عوامل من شـأنها تسهيل بدء مشروعك الخاص

31 يناير 2017 ريادة الأعمال 1991 مشاهدة
‏عوامل من شـأنها تسهيل بدء مشروعك الخاص

‏عوامل ستسهل عملية بدء مشروعك الخاص

‏أوجد أناساً لمساعدتك:

بغض النظر عن مدى براعتك، ستكون من الحماقة أن تظن أنه بإمكانك أن تصل لقمة النجاح بمفردك. حتى لو لم يساعدك أحدٌ بشكل مباشر، إنه لمن المفيد أن تتعرف على بعض الأشخاص الذين بإمكانك محاكاتهم والذين سيلهموك وسيقومون بالمحافظة عليك كمسؤول. على سبيل المثال، يمكن للناصح المخلص أن يقدم نصائح قيمة لك كي لا تضطر لتعلم الأساسيات بالطريقة الصعبة. فقد تستفيد من صديق حميم لكي تبقى متحفزاً وبالتالي تكن يقظاً تجاه مسؤوليتك. لذلك يجب عليك أن تجد شخصاً لمساعدتك على ملئ الفجوة بين مكانتك الحالية وتلك التي تطمح للوصول إليها.

‏إلعب الدور:

فكر بماذا تريد أن تصبح. كيف ستتصرف بشخصيتك الجديدة والمطورة يا ترى؟ كيف ستفكر، تتحدث وتعيش؟ الاحتمالات الواردة هي أنك تود رسم نفسك كشخص متواضع لكن واثق بنفس الوقت. استقم في جلوسك بدلاً من تقويس ظهرك. انظر في عيون الآخرين واستمع لما يقولوه عوضاً عن التحديق في المسافة الفارقة أو ترك عقلك يسرح في مكانٍ آخر. كن متعمداً بخصوص الكلمات التي تختارها. فإذا كنت قادراً على التعلم من الآخرين، لابد من إعطاء انطباع جيد وضبط نفسك لتظهر للعالم، اجمع طموحاتك الحقيقية، حتما سيجد النجاح طريقه إليك.

‏ارشاد تحقيقات التقدم الدوري:

لا يُعتبر الحصول على عادات جديدة وترك القديمة منها بأمر كافٍ. يجب عليك أن تتيح وقتاً لتقييم نفسك بشكل ثابت لتتأكد من سلوكك الطريق الصحيح. قد يتسنى لك تجربة ذلك حالما حققت أهدافاً صغيرة والتي بدورها ستبني هدف أكبر أو في حال أعطيت نفسك موعد نهائي لتحقيق هدف معين، قم بتنظيم جدول لعمل جلسات مراجعة مرة كل ثلاثة شهور. خلال فترة التأكد، قم بالتحقق مما تفعله وحدد ما إذا كان يجدي نفعاً أو الكيفية التي قد ترغب بها لمراجعة خطتك. دع ما حققته في السابق يشجعك للمضي قدماً.

‏شجع نفسك بالمكافآت:

إذا كنت تنوي على مكافئة نفسك في حال إنجازك لعمل بسيط، فبهذه الطريقة ستعطي لنفسك حافزاً إضافياً إلى جانب الرغبة بتحقيق حلمك. قد يأخد الهدف شكل رغبة بوصول عدد المتابعين لرقم معين في حسابك على مواقع التواصل الاجتماعي، الاستيقاظ باكراً عند الرابعة فجرا لأول أسبوع على التوالي أو ادخار $١٠٠٠ /$٥٠٠٠ / ١٠٠٠٠$ إضافية. يمكنك أن تدلل نفسك بتناول حلوى، الذهاب إلى منتجع صحي ، الاستجمام أو مجرد الحصول على إجازة . بغض النظر، تأكد من كون مكافئتك مغرية كفاية لتحفيزك على العمل بجد لكن بسيطة كفاية لتكون كافية على المدى الطويل.

أضف تعليقك